0

تعليقـات

Facebook

Twitter

Google

send


أ.ف.ب.

المجلس الوطني السوري: نظام الأسد وايران وحزب الله وراء اغتيال شطح

بيروت - اتّهم المجلس الوطني السوري المعارض اليوم السبت نظام الرئيس السوري بشار الأسد وحليفيه ايران وحزب الله، بالوقوف وراء اغتيال وزير المال السابق محمد شطح.

وجاء في بيان صادر عن المجلس الوطني: "تلقى السوريون بمزيج من الصدمة والغضب نبأ اغتيال الشخصية اللبنانية البارزة، القيادي في تيار المستقبل ووزير المالية السابق الدكتور محمد شطح، في تفجير إجرامي جبان وسط بيروت، إن قتلة الشهيد شطح وهو من أبرز رموز الاعتدال والتعقل والعيش المشترك في لبنان، هم دون شك قتلة رجالات لبنان الكبار، وعدد من بينهم رئيس الحكومة السابق رفيق الحريري الذي قتل في 2005 والزعيم الدرزي كمال جنبلاط (1977) والمفتي حسن خالد (1989) والرئيس رينيه معوض (1990)، وعشرات غيرهم".

وأضاف البيان:  "إن قتلة شطح هم ذاتهم من قتلوا ويقتلون السوريين في القصير والقلمون والغوطة وحلب وحمص وإدلب، إنهم دون شك تحالف نظام الملالي الإيراني والنظام السوري وعملاؤهم في لبنان وعلى رأسهم ميليشيا حزب الله".


قتلة شطح هم ذاتهم من قتلوا ويقتلون السوريين في القصير