0

تعليقـات

Facebook

Twitter

Google

send


NOW

غارتان إسرائيليتان في سوريا استهدفتا صواريخ لحزب الله

بيروت ـ أفاد مسؤولون أميركيون، أمس الخميس، أنّ غارتين إسرائيليتين استهدفتا، مساء الأربعاء، دمشق واللاذقية، وتحديداً شحنات من صواريخ سام 8 كانت في طريقها من سوريا إلى حزب الله، على حدّ ما ذكرت قناة "العربية".

 

كما أعلن مسؤول في الإدارة الأميركية، أن طائرات حربية إسرائيلية ضربت قاعدة عسكرية بالقرب من مدينة اللاذقية السورية.

 

وأوضح المسؤول لشبكة سي ان ان الأميركية أن هدف الضربة الإسرائيلية للقاعدة العسكرية في اللاذقية كان صواريخ ومعدات ذات صلة، شعرت إسرائيل بأنها قد تنقل لحزب الله. 

 

وفي الوقت نفسه، كشفت القناة الإسرائيلية العاشرة ان القاعدة المستهدفة في اللاذقية هي لصواريخ ياخونت. فيما ذكرت القناة الثانية أن الهجوم على القاعدة الجوية قرب مرفأ اللاذقية استهدف صواريخ أس 125 روسية الصنع وهي منظومة مضادة للطائرات متطورة جداً.

 

وكانت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية، نقلت عن موقع سوري، أنه تم تدمير موقع عسكري سوري على سواحل مدينة اللاذقية على البحر الأبيض المتوسط نتيجة تعرضه لإطلاق صاروخ من البحر.

 

وكانت مصادر في المعارضة السورية، وأخرى مقرّبة من النظام، قالت إن قاعدة صاروخية للدفاع الجوي في ريف جبلة باللاذقية استهدفت بصاروخ أطلق من البحر المتوسط الليلة الماضية.

 

وأفاد ناشطون سوريون ومصادر إعلامية مقرّبة من النظام، بوقوع انفجار ضخم قرب موقع عسكري في مدينة اللاذقية.

 

وأشارت المعلومات الى أن صاروخاً قادماً من جهة البحر المتوسط، استهدف قاعدة صاروخية للدفاع الجوي بجانب المعهد الزراعي في قرية صنوبر بريف جبلة.

 

وتحدثت القناة الثانية في التلفزيون الإسرائيلي، عن استهداف منظومة صواريخ إس 125 السورية التي وصلت مؤخراً من روسيا، وأشارت القناة إلى أن صاروخاً أطلق من بارجة في عرض البحر باتجاه المنظومة الموجودة في قاعدة عسكرية في منطقة اللاذقية.

 

وأكدت مصادر المعارضة السورية أن ريف جبلة يضم قاعدة جوية في مطار جبلة، فيها صواريخ للدفاع الجوي من نوع بوك، يعتقد أنها استهدفت خلال الانفجار.

 

وشددت المصادر على تعرّض القاعدة الجوية في جبلة لقصف بصاروخ دون تحديد مصدره، فيما لم يصدر أي تقرير أو اعتراف رسمي حول الهجوم.

 

من جانبه، أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان ان سلسلة انفجارات وقعت في قاعدة للدفاع الجوي في ريف محافظة اللاذقية لم تعرف أسبابها .

 

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن أن "انفجارات عدة دوت صباح الاربعاء في إحدى قواعد الدفاع الجوي في منطقة صنوبر- جبلة" في ريف اللاذقية. 

 

وأوضح أن أسباب الانفجارات "غير واضحة، ولا معلومات عن وقوع خسائر بشرية"، من دون أن يقدم تفاصيل اضافية.

 

وأفاد مصدر أمني سوري أن "صاروخاً سقط على مقربة من القاعدة، وأدى إلى اشتعال حريق". ولم يعرف مصدر الصاروخ. 

 

ولم تعلق إسرائيل، التي عبّرت مراراً عن خشيتها من انتقال أسلحة سورية استراتيجية الى جهات أخرى خصوصاً حزب الله، على الموضوع نفياً أو إيجاباً.

القناة الاسرائيلية العاشرة تكشف ان القاعدة المستهدفة في اللاذقية هي لصواريخ ياخونت.