4

تعليقـات

Facebook

Twitter

Google

send


عهـد الهنـدي

"الممانع" أسعد أبو خليل "بوّاب" في الـCIA

عمل أسعد ابو خليل

واشنطن - من السذاجة الإعتقاد أنّ وكالة الاستخبارات الأميركية CIA بلا بوّاب. والأهمّ أن أحد "بوّابي" مقر هذه الوكالة سابقاً، هو عربي كاليفورنيا "الغاضب" و"الممانع" أسعد أبو خليل. ليست هذه مزحة سمجة أو تهمة، وليست معلومة سرية او مصنّفة، بل هي معلومة تتيحها شركات أميركية تعنى بجمع السجلات العامة عن الأفراد والشركات والمؤسسات.

ويشكّل موقع "ليكسس نيكسس"، أوسع قاعدة بيانات في العالم تحتوي على وثائق قانونية، ومعلومات عامة عن أفراد وشركات، وهي معلومات متاحة للجمهور. ويكشف الموقع لدى البحث عن أسعد أبو خليل، أنه عمل في فترة لم يحدّد تاريخها، لدى وكالة الإستخبارات المركزية الأميركية، كرجل استقبال. ورقم هاتف الوكالة الموضوع في الموقع يعود لمكتب الشؤون العامة التابعة للوكالة.

هذه المعلومات تأتي في سياق استعراض الموقع للوظائف التي يشغلها الشخص بناءً على رقم الضمان الاجتماعي العائد له، وبذلك يتبيّن أيضاً أن أبو خليل عمل أستاذاً في جامعة كاليفورنيا برقم الضمان نفسه، وفي ذلك ما يدفع أي شبهة عن كون المسألة تنطوي على تشابه في الأسماء.

المقصود من هذه السطور ليس القول إن أبي خليل "مُخبر" لصالح وكالة الاستخبارات الأميركية، فالمنصب الوارد في الموقع هو "رجل استقبال"، وهو منصب يتقدّم إليه الكثير من الطلاب الجامعيين الأميركيين والأجانب آملين في الحصول على عمل مؤقّت خلال فترة الصيف، وخصوصاً لدى الذين يطمحون أن يكون هذا العمل المؤقت ممهّداً لإمكانية الحصول على عمل ثابت فيها في ما بعد، بعد انتهاء الدراسة.

وغنيّ عن القول أيضاً أن وكالة الاستخبارات الأميركيّة أو أي وكالة أمنية في العالم لن تسجّل مخبريها وجواسيسها في سجلات يتاح للعامة الاطلاع عليها. لكن رغم ذلك، لا يتصوّر أن تقبل الوكالة في صفوفها، حتى وإنْ كان لفترة وجيزة، أي شخص مشتبه فيه، وهذا يفترض أن تجري الاستخبارات الأميركية تحرّياً عن المتقدمين إلى العمل في أي من وظائفها، وإبعاد أي مشبوه عن مبانيها ومكاتبها.

والمرجّح بحسب التواريخ والبيانات الواردة في الموقع أن يكون أسعد أبو خليل عمل في الوكالة بين أواخر الثمانينات حتى أوائل التسعينات، أي في الفترة التي كانت السياسة الأميركية فيها في أوج عدائها للحركات السياسية العربيّة ولا سيما اليساريّة منها، وهذا يطرح شكوكاً كبيرة في ما يدّعيه أبو خليل دائماً عن نفسه في معرض تخوينه لخصومه واتّهامه لهم بالعمالة بعيداً عن أي دليل أو قرينة.

إضافة إلى ذلك، يطرح تكتّم أبو خليل عن عمله السابق هذا في الوكالة شكوكاً وتساؤلات، وهي لا شكّ تتيح لخصوم أبو خليل، من الذين لم يوفّرهم يوماً من التخوين و"التكفير" السياسي، أن يشيروا إليه بالبنان ويضعوه في موقع المشتبه في أن تكون له علاقات مستمرة حتى الآن مع الأجهزة الأميركيّة.

وإثر نشري هذه المعلومات على صفحتي على موقع "فايسبوك"، وردتني رسالة من أسعد أبو خليل على حسابي يطالبني فيها بسحب المنشور خلال يوم واحد "تحت طائلة مقاضاتي أمام القضاء الأميركي"، واتّهمني أني أعرّض حياته للخطر من خلال نشر هذه المعلومات التي وصفها في الرسالة بأنها أكاذيب. ثم عاد وأرسل لي أنه أخبر محاميه بالأمر، ومحدداً لي مهلة جديدة هي ساعة واحدة فقط لأسحب المعلومات المنشورة من صفحتي تحت طائلة اللجوء الى القضاء.

لم يأبه أبو خليل طوال مسيرته في الكتابة لأرواح الناس الذين خوّنهم وقضى منهم كثيرون في لبنان تحديداً، وأنا لا أقول أني سأبادله في المثل، ولكنني أُوضح أنّ ما فعلته لا يهدّد حياته وهو الذي يقيم في الولايات المتحدة وفي حماها، حيث لا يقتل أحد لموقف ولا يغتال بتهمة.

وعلى ذلك فأنا لن أسحب هذا المنشور، بل اعتبره حقّاً عاماً، على أبو خليل نفسه أن يردّ عليه، وثيقة بوثيقة ومعلومة بمعلومة، وهذا ما تكفله لي القوانين الأميركية بحسب ما أكّدّ لي المحامي الذي أطلعته على مسار هذه القصّة.

* عهد الهندي ناشط سوري مُعارض

صورة تظهر رقم الضمان الخاص بأسعد أبي خليل ومكان عمله (فايسبوك)

يشكّل موقع "ليكسس نيكسس"، أوسع قاعدة بيانات في العالم تحتوي على وثائق قانونية، ومعلومات عامة عن أفراد وشركات، وهي معلومات متاحة للجمهور

  • aoibrahim

    For privacy Reasons the last 4 digits of the social security number are always blanked. But as a matter of fact the social security in both documents are for the same Fucked up person: Asad Abu Khara

    1 كانون الثاني 2014

  • حفيدُ الغساسنة

    جواب متأخِّر إلى ناصر1: تتساءل: "لكن رقم الضمان المزعوم لا يظهر في وثيقة السي اي ايه بالرغم من ان النص يؤكد ذلك؟؟؟" هل تمزح، أم ’تتهابَل‘؟ الرقمُ "المزعوم" ظاهرٌ في الوثيقتَين، مُشارٌ إليه بسهمَين (ومعلَّمٌ بالأحمر): 225-39-XXX

    31 كانون الأول 2013

  • Free_Man

    السؤال هو كم ممانع لدينا على شاكلة هذا الفطحل؟ القاعدة بسيطة لكشفهم وهي كالاتي: كل من يشتم أميركا ليلا نهارا دون أن يخسر شيء من علاقته معها هو واحد من هؤلاء!

    30 كانون الأول 2013

  • nasser1

    لكن رقم الضمان المزعوم لا يظهر في وثيقة السي اي ايه بالرغم من ان النص يؤكد ذلك؟؟؟ الرجاء توضيح الأمر

    29 كانون الأول 2013