0

تعليقـات

Facebook

Twitter

Google

send


NOW

حزب الله سيُقدِم على سلسلة خطوات انفتاحيّة

السيد حسن نصرالله

بيروت - رأت أوساط مسيحيّة مطّلعة في قوى 14 آذار أنّ "حزب الله سيُقدِم على سلسلة خطوات تحمل في طيّاتها انفتاحًا سياسيًا ولكن من دون تسرّع في اتّخاذها"، لافتة إلى أنّ "الاتصالات الأخيرة تشير إلى أفكار طرحها ستقرّبه أكثر إلى مطلب 14 آذار بشأن البيان الوزاري ولكنّها لن تتكلّل بالنجاح إلا إذا اعترف بإعلان بعبدا".

وفي تصريح اليوم الأحد إلى موقع NOW، قالت الأوساط: "هناك تساؤل كبير عن أسباب هذه التنازلات، وخصوصًا عمّا تأتى من الاتصالات الخارجيّة في الآونة الأخيرة"، وأشارت إلى أنّ "هناك توقّعًا بانخراط الحزب أكثر وإن ببطء في مشروع الدولة".

من جهة أخرى، أكّدت أنّ "هناك إصرارًا أميركيًا على قوى 14 آذار لإنجاح المساعي الحاليّة الهادفة إلى تشكيل حكومة وذلك بغية إنجاح استحقاق رئاسة الجمهوريّة المقبل".

في المقابل، اعتبرت الأوساط، ردًا على سؤال، أنّ "كل الأجواء الإيجابيّة التي تجري حاليًا منفصلة عن الوضع الأمني في لبنان مع ترجيح كبير لجهة استمرار التفجيرات والاستهدافات والتهديدات على اختلافها".

السيد حسن نصرالله. (فايسبوك)

إصرار أميركي على إنجاح التأليف لإنجاح الاستحقاق الرئاسي