2

تعليقـات

Facebook

Twitter

Google

send


عمـاد مـوسـى

قانصوه يعرّي عون!

"إصرار العماد عون على مذهبة الاستحقاقات الدستورية، بدءاً من القانون الأرثوذكسي وصولاً إلى مبادرته حيال انتخاب الرئيس من قبل المسيحيين دون المسلمين في الدورة الأولى، يؤكد أن الأولوية لديه هي لتحقيق طموحاته ومصالحه الشخصية وليس المصلحة الوطنية". 

 

عندما تقرأ أو تسمع هذا الكلام، تفترض أمرين لا ثالث لهما:

أن هذا الكلام صادر عن نائب كمعين المرعبي أو خالد الضاهر أو أبي العبد كبّارة المعروفين بعاطفتهم السلبية تجاه العماد ميشال عون.

 

أو أن هذا الكلام صادر عن عوني سابق يعرف "الجنرال" حلةً ونسباً.

 

لكن أن يصدر عن أبي جاسم، الأسد البعثي الهرِم المجرّب المكلّخ الأنياب، في غير صحيفة عربية ومنها "الأنباء" الكويتية فذلك معناه أن الكيل طَفَح و"دلدق". ولم يكتف عاصم قانصو بالتصريح بل وجه رسالة "لكل من يهمه الأمر أن إمكانية تطبيق العماد عون للمذهبية في الانتخابات، هي كإمكانية وصول نائب رئيس المجلس النيابي السابق إيلي الفرزلي إلى رئاسة الجمهورية " أي ما يوازي حلم إبليس بالجنة.

 

أما "حزب الله" حليف عون الأقوى فيخضِع الآن مبادرة الجنرال (فحواها انتخابه على مرحلتين) إلى دراسة مجهرية معمّقة يجريها الخبراء الدستوريون في "الحزب" على أن تعلن كتلة الوفاء للمقاومة الإسلامية موقفها من المبادرة المسيحية فور الانتهاء من "الدرس" و"التمحيص" ما يفرض على الرئيس نبيه بري أن ينتظر إلى حين انتهاء الحزب من "الدرس" ليبني على الأمر مقتضاه وفي كل الأحوال فإن المجلس الكريم ليس في دورة عادية تسمح له بإجراء تعديلات دستورية.

 

هذا عن الحلفاء، أما الخصوم في 14 آذار، فقد أهداهم عون ديك حبش جاهزاً للنتف في شهر رمضان المبارك وفي أي مناسبة. وحده بروفسور شانت جنجنيان لم يضيّع وقته بالمبادرة لأنها برأيه "وُلدت ميتة" فأقام صلاة البخور على رأس الوليدة.

 

على الرغم من تقرير بروفسور شانت فقد عمّت الفرحة والفحطة بالمبادرة العونية في أوساط القادة العونيين ونُخبهم الأورثوزكسية، مع علمهم الأكيد أنها تعطي للأكثرية العددية المحمدية أن تختار الرئيس الماروني متخطية مبدأ المناصفة. فيا بادل غزلان الطائف بقرود.

 

ويتوزع العونيون المفحوطون بمبادرة عون، المفصّلة على طوله وعرض كتفيه وخصره، على ثلاث فئات:

فئة الأقارب والنوّاب والوزراء من مفسري أقوال الجنرال وطروحاته وأحلامه وكوابيسه في برامج الـ"توك شو" والحوارات الماراتونية.

 

فئة المستنوِبين الجدد ممن يمشطون ذقونهم لوراثة مقعد النائب ميشال حلو أولاً ومقاعد من انتهت مدة صلاحيتهم في أقضية كسروان وجبيل والمتنين.

 

فئة تضم بعض الكهنة والمطارنة والزجّالين وقادة الرأي على مواقع التواصل.

 

أما شعب الجماهيرية اللبنانية الديمقراطية العلمانية العظمى فينتظر أن يطل عونه من شرفة بعبدا ليعلن حرباً عالمية ثالثة على طواحين الهواء وعلى عاصم قانصوه!

 

 

 

يتوزع العونيون المفحوطون بمبادرة عون، المفصّلة على طوله وعرض كتفيه وخصره، على ثلاث فئات

  • walliam.rashed

    حرام عليكم ارحموا عزيز دير الصليب جن ما في قلبكم رحمه ولا شفقه ليش قديش باقي من عمره يا عديمي الضمير فشوا له قلبه وخلوه يعمل رئيس شو فيها يعني

    4 تموز 2014

  • emil.houwat

    فعلاً ،. حلمه الأزلي كمثل حلم إبليس بالجنة . وهو لا يريد أن يفهم .

    3 تموز 2014