13

تعليقـات

Facebook

Twitter

Google

send


عمـاد مـوسـى

مسلسلات

مطلع السبعينات كنا ننتظر بفارغ الصبر مسلسل "المشوار الطويل"، ونشاهده بحضور الأهل وبنات الجيران ومن دونهم. و"المشوار الطويل" اقتبسه الكاتب فاضل سعيد عقل عن ثلاثية لمارسيل بانيول، Marius، Fanny وCesar، وقد أعاد تلفزيون لبنان عرض هذا المسلسل ألف مرة وفي كل إعادة يتمتع مشاهد اليوم بأداء ممثلي الأمس محمود المليجي وشوشو ومن كانوا وقتذاك بعمر أولادهم اليوم كمارسيل مارينا وجورج شلهوب (الشاب الوسيم الآتي من عالم الباليه) وبعد أعوام قليلة على مسلسل البحّار المغامر التارك وراءه حبيبة حبلى خائفة من الفضيحة شاهدنا كمراهقين "نغم في حياتي" هو نسخة سينمائية سيئة الصنع من توقيع بركات، وكان آخر أفلام الموسيقار فريد الأطرش.

كثيرة هي القصص التي انتقلت من الشاشة الصغيرة إلى الكبيرة وبالعكس حيث "مغط" كتّاب السيناريو الأفلام وحوّلوها إلى مسلسلات مشوقة مثل "أفواه وأرانب" الذي لعبت بطولته التلفزيونية عفاف شعيب وصلاح ذو الفقار.

كنتُ، في ما مضى، أجد متعة فائقة في متابعة المسلسلات ولو على حساب الفروض المدرسية وذلك من إيام "فارس ونجود" و"من يوم ليوم" و"حمام الهنا"... حتى "آلو حياتي" و"عشر عبيد زغار". واظبت على المواعيد التلفزيونية المشوّقة كأي ست بيت تفضّل الشاشة على وجه زوجها. أما اليوم، بحكم ظروف عملي، والنقص الحاد في أوقات الفراغ فقد تراجعت إهتماماتي إلى ما دون المستوى مع أنني أتسقّط من وقت لآخر أخبار جاد ولوكاس ودييغو عندما أجد في البيت من يطلب السكوت التام في وقت عرض المسلسل البرازيلي ولا أخفي اهتمامي بوضع سارة بعد طلاقها من زوجها وتأزم علاقتها بحبيبها وأتتبع جديد الممثل التركي  نجاتي شاشماظ... وليد جنبلاط وأنا نهتم لأمر شاشماظ.

لكل مسلسل مشاهدوه. سواء أثار جدلاً أو غباراً أو لم يثر، وبغض النظر عن هوية ممثليه ومستواهم الفني، هابطاً كان أو صاعداً. وعادة تكون نسبة المشاهدة عالية في شهر رمضان المبارك، حيث تقوى المنافسة بين الفضائيات على تقديم أقوى المسلسلات العربية والتركية، مدبلجةً وناطقة باللهجة المصرية. وأن أنسى لا أنسى كيف رمقتني زميلة بنظرة ازدراء عندما سألتني في برنامج إذاعي عن رأيي في "حاج متولي" فظننتها تقصد شقيق شفيقة متولي. إرتبكت في الجواب. لأن شفيقة أيضاً لا أعرفها.

يربط المسلسل التلفزيوني المشاهد في مواعيد يومية أو أسبوعية، أو مرتين في الأسبوع كاللوتو، ومن يلتزم عموماً بمسلسل ويتعلّق به تصبح عملية فطامه صعبة. وأعرف صديقة كانت تسجل حلقات "أنت أو لا أحد"، وتتابع بالتوازي مسلسلاً آخر، وعندما يغلبها النعاس وتنام توقظها أمها فجراً وتتابعان معاً ما فاتهما من قصة غرام راكيل بأنطونيو لحظة بلحظة.

تشلّحنا الكتابة السياسية، بعض المتَع الصغيرة، كمتابعة 100 حلقة أو تسعين من مسلسل "الغريب" أو "وادي الذئاب" أو ما يشابههما، وتبعدنا الصحافة وموجباتها عن تحديد مواعيد ثابتة لجاد و"ميتر ندى" وسارة وسائر النساء المعذبات في قصص لا تنتهي. وتأخدنا  السياسة إلى تحليل أسباب عودة "مسلسل" التفجير إلى طرابلس ولا نتخلّف عن تلبية دعوة المذيعة  لمتابعة الحلقة الجديدة من "المسلسل" الدموي في بغداد، ويغرقنا الحدث في لغز الطائرة وبعد كل فاصل إعلاني نعود إلى مسلسل "المشرحة"... أخبارُنا المؤلمة مسلسل لا ينتهي.

  • abu ali

    ارجو ان لا تنسو مسلسل ابو ملحم من الرابية .. ولحقو على مواعظ بالوطنية والاخلاق .... آخر شي بالمقاومة و الاستراتجية الدفاعية و ما تنسو الطفل المعجزة هيدا فيلم بحالو لحقو يا لبنانية

    3 شباط 2010

  • hossam 76

    يا جماعة طولو بالكم على ميريام و ريما لازم تعذروهم لأنو هيك عودوهم يفكرو بطلائع البعث وما فيهم يفهموا منطق الديموقراطية و أنو المسؤولين لازم يلتزموا بمشاريعهم التي على أساسها فازوا بالأنتخابات و التي على أساساها انتخبهم الشعب... لهذا سامحوهم وما في داعي تلوموهم و دعولهم بالشفاء...

    2 شباط 2010

  • benta

    يعني ميريا (الشاميه) وريما ألأصيله اسماء جذابه لمسلسلات سوريه سخيفه فنيا و.... وفكريا من إخراج نظام أل ألأسد ومن تمثيل جوقة الشعب السوري الشهم

    2 شباط 2010

  • فيصل

    إذا ريما الأصلية هيك فما في عتب على التقليد

    2 شباط 2010

  • ريما الاصلية

    على سيرة المسلسلات يا صديقتي مريام ويا عماد -استوقفني بيان 14 اذار في فقرته التي تتحدث على التصدي للاطماع والنوايا الاسرائيلية فتخليت جماعة امانة 14 اذار مشاركين بصفة ضيوف شرف في الجزء الثاني من مسلسل الاجتياح وهم بالكوفية والكلاشينكوف -صدقوني يا جماعة اذا تحققت امنيتي بيطلع مسلسل اوسكار بدون مقاومة من اي مسلسل كوميدي اخر

    2 شباط 2010

  • Free Observer

    Oh Miriam.. Miriam... seems that you know your TV but you dont know history! should go & watch "Braveheart" "Cry Freedom" and maybe "Lawrence of Arabia" so you learn a thing or two about a people struggle for freedom

    1 شباط 2010

  • ميريام الشامية

    يا عماد اذا بدك تطابق الواقع اللبناني على المسلسلات العربية فيمكنك مشاهدة المسلسل السوري (ذكريات الزمن الماضي )على حال جماعة قرنة شهوان ومسلسل (شركاء يتقاسمون الخراب)على واقع 14 اذار الحالي و(حكم العدالة)على قرار اطلاق الضباط الاربعة ومسلسل (زمن العار)على تمثيلية مجدل عنجر قبل عدة ايام ومسلسل (عودة غوار )على عودة الوليد الى طريق الشام ومسلسل (الشام العدية)مع مقدمتها الغنائية لعاصي الحلاني وهو ملخص السنوات الاربع الاخيرة وحلي ضرسك كما تقول العاميةمع مسلسل(ضيعة ضايعة) وهويعبر عن حالة الضياع الذي يعيشه بعض ساسة السيادة-وعندما تنتهي من مشاهدة هالمسلسلات انصحك بدفعة جديدة تناسب التغيرات التي ستحصل قريبا

    1 شباط 2010

  • lينا

    نعم يا أستاذ عماد نرى أنفسنا في المسلسلات و نرى بعض من شخصيات من حولنا و نعيش بعوالمها و تشاركنا غرف منازلنا .للأسف جمهور المسلسلات قد بات مقتصراً على ستات البيوت و يجري الحديث عنه من قبل المثقفون و المنشغلون ( ربما بالأبسط )و كأنه مجال لتمضية وقت البسطاءو الحقيقة أنه لابأس بمتابعة البعض حتى و إن كان من باب التسلية و إذا أتت المنفعة فزيت على زيتون .

    1 شباط 2010

  • Free Observer

    Hey Imad... you forgot '7awl Ghorafti', '3azef el layl', 'athar 3ala elrimal' and Abou Salim w Fehman w Derbass wou akid 'El Denye Heik' ... ... ... and since el denyeh heik, what do you expect from this country?? something else??? well we have Wi2am Wahhab and Nabil Nicoula and that's enough entertainment for a century

    1 شباط 2010

  • dany

    تغيير في النمط مع الإبقاء على الثوابت مقالة رائعة

    1 شباط 2010

  • hossam 76

    من أين نبدأ؟ هل نبدأ من عند مسلسل الشباب اللبناني الذي بمعظمه منذ تخرجه من الجامعات يتغرب بحثاً عن لقمة عيشة فيستقر في الغربة و يتزوج الأمركية و الألمانية و... فيخسر لبنان اهم طاقاقته النوعية و تزيد عندنا نسبة البنات العوانس!!! الموضوع خطير جداً جداً لا بل اخطر من خطورةالتوطين... أسعار الشقق السكنية في لبنان تتزايد بشكل دراماتيكي و الرواتب في لبنان لا زالت كما هي بالكاد تكفي للطعام و اللباس!!! هل يستحقون هؤلاء الديكتاتوريون أو ما يسمى بالأقطاب او الزعماء هل يستحقون كل هذا الولاء؟؟؟ فطالما شباب لبنان او طاقات المستقبل يدفعون قصراّ الى الخارج فمستقبل البلد شديد السواد... و لن يبقى للبنان الا الغشيم ابن الغشيم او صديق الغشيم لتوزيره أو ترأيسه...

    1 شباط 2010

  • Bassem

    "المشوار الطويل","فارس ونجود","من يوم ليوم","حمام الهنا"... رجعتني صغير إبن سبع سنين وخليتني نام مبسوط و إتذكر أيام كنت من زمان مفتكرها وهم وما كانت بحياتي إلا حلم خلص مع بدايةالحرب يلي ما راح بحياتها تخلص.

    1 شباط 2010

  • loubnani fi Qatar

    نحنا يا استاذ عماد اطول مسلسل بالتاريخ، من ايام الاستقلال ويمكن قبل 1943 ما منسمع غير نفس الحكي والتحليل: مؤامرة، مشروع، سرقة دولة، فساد اداري، زفت وقت الانتخابات. بلدنا مسلسل طويل قصتو عم تتكرر بس الممثلين عم يتغيروا والمشاهدين متل ما انت قلت "من يلتزم عموماً بمسلسل ويتعلّق به تصبح عملية فطامه صعبة" على قولت اسامة الرحباني "هيدا لبنان"

    1 شباط 2010