1

تعليقـات

Facebook

Twitter

Google

send


المنظمة العربية – الأميركية للديموقراطية إختارت 15 شخصية في مجال حقوق الانسان للعام 2011

إختارت المنظمة العربية – الأميركية للديموقراطية وحقوق الانسان "15 شخصية من أبرز نشطاء حقوق الانسان و"قادة الربيع العربي"، ووصفتهم بـ"الشجعان"، وأشارت إلى أنَّهم "من الذين أسهموا بفعالية في الثورات والانتفاضات العربية، ضمن قائمتها للناشطين الأبرز في العالم للعام 2011".

وبحسب بيان للمنظمة، الناشطون هم: "من تونس: محمد البوعزيزي، من مصر: وائل غنيم وعلاء عبد الفتاح، من اليمن: الناشطة الحاصلة على جائزة نوبل للسلام للعام 2011 توكل كرمان، من سوريا: رسام الكاريكاتور علي فرزات والاعلامية رزان غزاوي، من لبنان: الناشط الحقوقي سفير المنظمة العالمية لحقوق الانسان والمتهم بانتفاضة السجون في لبنان علي عقيل خليل، من البحرين: الرئيس السابق لمركز حقوق الانسان عبد الهادي الخواجة ورئيس مركز البحرين لحقوق الانسان نبيل رجب ورئيس جمعية شباب البحرين لحقوق الانسان محمد المسقطي، من الامارات: عضو منظمة "هيومان رايتس ووتش" الاستشارية للشرق الأوسط أحمد منصوري، من السودان: الناشط المحامي والعامل في إذاعة "دبنجا" عبد الرحمن الجاسمي، من السعودية: الناشطتان في حقوق الانسان منال الشريف وايمان النجفان، من العراق: الناشط والكاتب الصحافي منتظر الزيدي".

(الوطنية للإعلام)

  • أحمد

    وليد أبو الخير وسمر بدوي اسمان يستحقان التفكير الجاد من جهتكم لإضافتهما لهذه القائمة. فقد لاقا من الآلام في سبيل الحرية والعدالة والديموقراطية الكثير، بل وربما أكثر من السيديتين المرشحتين هنا، مع احترامي لهما.

    27 كانون الأول 2011