0

تعليقـات

Facebook

Twitter

Google

send


أكد الرئيس اليمني علي عبد الله صالح أنّ "المتمردين الحوثيين في شمال اليمن يتلقون تمويلاً من مرجعيات ايرانية، ويسعون الى إقامة شريط شيعي يؤمن بالمبادىء الإيرانية على طول الحدود اليمنية - السعودية من أجل إيذاء اليمن وإيذاء المملكة العربية السعودية"، مضيفًا في الوقت عينه: "نحن لن نتهم السلطة في إيران كسلطة". صالح أشار إلى أن "تدريب هؤلاء المقاتلين ليس تدريباً عادياً، وإنّما تدريب على طريقة ما يقوم به "حزب الله" في جنوب لبنان"، لافتاً إلى ورود "بضع معلومات عن وجود بعض المدرّبين من "حزب الله" في صعدة".

وفي مقابلة أجرتها معه القناة التلفزيونية "أم. بي. سي." نشرت نصها وكالة الانباء اليمنية "سبأ"، قال صالح: "إنّهم مجرد عناصر خارجة عن النظام والقانون، عناصر إرهابية لديها أجندة خاصة بها وعميلة لقوى خارجية وتنفّذ أجندة خارجية".

(أ.ف.ب.)