1

تعليقـات

Facebook

Twitter

Google

send


الرئيس المكلف يشدد على تشابك الأيدي لتحقيق "الوحـدة"... "لا أن تكون هناك يد تلوي أخرى"

فيما دخلت "الطبخة" الحكومية دائرة التحفيز والتفعيل تمهيدًا لغربلة صيغ "التشكيل"..  زار رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري قصر بعبدا حيث تباحث مع رئيس الجمهورية في آخر المستجدات سيما على صعيد مسار تشكيل الحكومة العتيدة، وإثر اللقاء تحدث الحريري الى الصحافيين، قائلا: "تعلمون ان يوم غد يُصادف ذكرى حرب تموز. وهذه المناسبة دفعتنا، فخامة الرئيس وانا، الى التشديد على أهمية تشكيل حكومة وحدة وطنية. ونحن معا على خط واحد في خصوص هذا الموضوع".

وشدد الحريري على أن "الامور تسير وفق الاصول، وان شاء الله تولد الحكومة الجديدة في وقتها". وأضاف: "تعرفون بلا شك ان يدًا لا يمكن ان تصفق لوحدها، ونحن لا نريد ان تكون هناك يد تلوي اليد الاخرى، ومن هذا المنطلق فان كل مبتغانا هو الوصول الى حكومة وحدة وطنية،و النقاش والحوار قائمين مع الجميع لهذه الغاية". 

سليمان: إسرائيل لا تزال تخرق يوميًا القرار 1701 منذ إقراره

وكان رئيس الجمهورية ميشال سليمان قد شدد على أن إسرائيل لا تزال تخرق يوميًا القرار 1701 منذ إقراره بعد عدوانها في 12 تموز من العام 2006، وأشار إلى ان الانتصار الذي حققه لبنان يستند إلى عناصر قوته المتمثلة بالجيش والشعب والمقاومة، وكان بمثابة الدرس القاسي لإسرائيل، الذي جعلها تلجأ إلى أسلوب التهديد والترهيب بدلاً من اسلوب الاعتداءات الذي كانت تعتمده على أبواب موسم الاصطياف، منوهًا بالإرادة اللبنانية الموحدة حيال حفظ لبنان لحقّه في مواجهة أي عدوان إسرائيلي. 

بري ينفي تطرقه للوزير الملك.. ويصر على "المشاركة الحقيقية"

من جهته وردًا على ما اثارته بعض الصحف عن وزير ملك في الحكومة العتيدة، نقل زوار رئيس مجلس النواب نبيه بري لموقع "nowlebanon.com" عنه قوله: "حتى اللحظة لم أتكلم مع أحد على الاطلاق وعلى رأسهم فخامة رئيس الجمهورية ميشال سليمان والرئيس المكلف سعد الحريري، بوزير ملك أو بإسم اي مستوزر".  ويضيف الرئيس بري: "منذ البدء أصر ولا أزال على حكومة وحدة وطنية تكون المشاركة فيها حقيقية".

وكان بري، قد أكد لصحيفة "السفير" على ما سبق وأعلنه من القصر الجمهوري لناحية "تفاءلوا بالخير تجدوه"، وقال إن "الأمور المتعلقة بالمساعي الآيلة إلى تشكيل الحكومة لم تبلغ بعد الخط الأحمر أو مرحلة القلق، بل ما زالت في فترة السماح". 

كوشنير إلتقى عون.. وانتقل إلى دمشق

إذًا، انتقل وزير الخارجية الفرنسية برنارد كوشنير إلى دمشق مختتمًا زيارته لبنان حيث أجرى سلسة لقاءات ومباحثات كان آخرها في الرابية حيث التقى رئيس تكتل "التغيير والإصلاح" النائب ميشال عون مؤكدًا على أن "حكومة الوحدة الوطنية إن شُكلت ستكون أمرًا جيدًا.. ولا أرى أي عوائق كبيرة في تشكيل الحكومة إلا ما يتعلق ببعض الأمور التقليدية والطائفية". وأضاف كوشنير: "سوريا تعدنا بوضع وبمشاركة ديبلوماسية جديدة لصالح المنطقة، فلقد كان الوضع بين المملكة العربية السعودية وسوريا على حافة الانهيار والآن بدأ الحوار، ولكن ليس مؤكداً إلى ماذا سيتوصل".

وردًا على سؤال، أجاب وزير الخارجية الفرنسية: "تحدثنا مع كل الاطراف اللبنانية حول المشكلة الفلسطينية، إذ يجب العودة الى السياسة وإطلاق عملية الحوار، ويجب ان تعترف الاسرة الدولية بإلزامية إقامة دولة فلسطينية"، وأضاف: "فرنسا قدّمت سفراء جدد لها في مختلف بلدان المنطقة، ما يعني تطورًا دبلوماسيًا، وآمل أن ينعكس ذلك إيجابًا".

وإلى عون، كان كوشنير قد التقى ليل الجمعة عضو "كتلة الوفاء للمقاومة" النائب نواف الموسوي. وأوضحت وكالة "الاسوشيتد برس" ان الموسوي عرض له مسألة التحليق العسكري الاسرائيلي فوق لبنان بما ينتهك قرار مجلس الامن 1701 الذي أنهى حرب عام 2006. وتطرق الى شبكات التجسس الاسرائيلية في لبنان. وقال انه بحث ووزير الخارجية الفرنسي في الجهود المبذولة لتأليف حكومة جديدة.

وزير الخارجية الفرنسية كان قد أكد في حديث لصحيفة "الحياة" أن "فكرة الثلث المعطّل في الحكومة ليست أداءً ديمقراطياً"، متمنيًا أن "تكون هناك حكومة من دون توتر ومعارضة، وأن تتم خصوصاً، الإفادة من المكتسبات المحققة، وهي أن المحيط لم يعد يثقل على الوضع اللبناني مثلما كان يفعل سابقاً". وأضاف: "إن اللبنانيين أحرار الآن أكثر مما كانوا سابقاً. ويجب أن يكون هذا البلد مستقلاً أكثر وهو يستقل أكثر فأكثر".

وحين سألته "الحياة" عن موقفه من الثلث المعطل أجاب كوشنير: "هذا رأيي وأنا لن أقرر بالنيابة عن اللبنانيين. وهذه الانتخابات الجيدة التي أجريت من دون صدام أو عنف، عظيمة، وهناك رئيس للحكومة مكلّف سيسعى الى تأليفها وفق تصوره مع الأخذ في الاعتبار نفوذ هذا أو ذاك من دون أن يكون وفق تصور الآخرين. هذا ما أقوله للمعارضة وأتمناه. ينبغي أن تتمكن الحكومة من العمل في شكل طبيعي ولدينا شعور بأن خطوات الحوار في المنطقة تساعد على هذا التطور".

وعن العلاقات الفرنسية – السعودية، قال: "لقد كان لي حديث لمدة ساعتين مع الملك السعودي عبدالله بن عبد العزيز وشرحت له أن انفتاحنا على سوريا لن يعوّق اطلاقاً علاقة الصداقة المتينة مع السعودية. ولدينا تقدير وامتنان تجاه الملك عبدالله و(وزير الخارجية) الأمير سعود الفيصل لأن خبرتهما مفيدة. وأنا أرى ان التقارب بين سوريا والسعودية تطور إيجابي خصوصاً بالنسبة الى إيران".

وحول ما إذا كانت سوريا تسمع جيداً موقف فرنسا مما ينبغي أن يكون عليه ملف العلاقات اللبنانية ـ السورية في شأن ضبط الحدود وترسيمها والسلاح الفلسطيني خارج المخيمات أجاب كوشنير: "سبق أن أجرينا حديثاً (مع المسؤولين السوريين) مرات عدة". وعمّا إذا كان سيلتقي البطريرك الماروني نصرالله صفير قال: "سأتصل به، وسأزوره في المرة المقبلة". 

سلطانوف في بيروت الأسبوع المقبل.. ومنها إلى دمشق

وفي إطار الإقبال الدولي على لبنان، علم موقع "nowlebanon.com" أن الممثل الخاص للرئيس الروسي في الشرق الأوسط نائب وزير الخارجية ألكسندر سلطانوف سيزور الأسبوع المقبل لبنان حيث يقوم بجولة على الرؤساء ميشال سليمان، نبيه بري فؤاد السنيورة وسعد الحريري، ليبحث معهم آخر المستجدات لبنانيًا، إقليميًا ودوليًا. وبحسب مصدر روسي رفيع المستوى فإن "موسكو تهدف من وراء إيفاد سلطانوف تأكيد دعمها لكل اتفاق لبناني إزاء استحقاق تشكيل الحكومة اللبنانية العتيدة، نظرًا لكونها معنية بالتشديد على ضرورة عدم التدخل الخارجي بالشؤون الداخلية اللبنانية".

 أما عن توقيت الزيارة فلم يتحدد رسميًا بعد، إذ إنه كان مقررًا أن يصل سلطانوف ليل الأربعاء ويجول الخميس على المسؤولين، غير انه وبسبب سفر رئيس الجمهورية ميشال  سليمان إلى شرم الشيخ، فقد يؤخر الموفد الروسي وصوله بيروت إلى ليل الخميس على ان يبدأ جولته على المسؤوليبن الجمعة، وهذا يبقى رهن الموعد الذي ما زال يُنتظر تحديده من قبل دوائر قصر بعبدا.

إلى ذلك، علم موقع "nowlebanon.com" أن سلطانوف سينتقل بعد بيروت الى دمشق حيث سيجري مباحثات مع المسؤولين السوريين تتعلق بالأوضاع في المنطقة بما فيها لبنان. وأفادت المعلومات الواردة من موسكو أن إحدى المهام الموكلة لمبعوث الرئيس الروسي إلى المنطقة هي "إحياء دور تاريخي لطالما لعبته موسكو لدى حلفائها في الشرق الأوسط، لجهة التشديد على عدم التدخل في لبنان وشؤونه، سيما عند الاستحقاقات المصيرية والمفصلية التي يعود للبنانيين وحدهم تقرير مسارها بما يتلاءم مع مصالح وطنهم". 

جعجع: اقتراع الناخبين الزحلاويين أسفر عن الفوز الكاسح لقوى 14 آذار في قضاء زحلة

داخليًا، زارت الماكينة الانتخابية لـ"القوات اللبنانية" في زحلة إلى جانب وفود شعبية معراب، حيث التقت رئيس الهيئة التنفيذية في القوات الدكتور سمير جعجع، الذي أعرب للوفود عن تقديره لكل الناخبين الزحلاويين الذين اقترعوا بكثافة في الانتخابات "ما أسفر عن الفوز الكاسح لقوى 14 آذار في قضاء زحلة".

كما هنّأ جعجع الوفود على "مناقبيتهم وأدائهم المسؤول خلال الانتخابات"، طالباً منهم الاهتمام والانصراف إلى العمل الجدّي والفعّال على المستوى السياسي والانمائي والاجتماعي في زحلة والمنطقة "باعتبار ان هذا الفوز وضع على اكتافهم مسؤولية اكبر تجاه منطقتهم".

وتطرق جعجع مع الوفود الزحلاوية الى شؤون حزبية وتنظيمية بالإضافة الى المستجدات العامة على المستويين الاقليمي والمحلي، شارحاً لهم مجريات الامور وتطلعاته المستقبلية للمرحلة المقبلة. 

قاسم: الإختلاف هو الآن على شكل التوافق

أشار نائب الامين العام لـ"حزب الله" الشيخ نعيم قاسم الى ان كلا من المعارضة والموالاة تقولان بأنهما تريدان التوافق، إلا أن "الاختلاف الآن على شكل التوافق"، لافتا الى ان "البعض يريد أن يتذاكى فيريد توافقاً لا توافق فيه، أما نحن فنريد توافقاً فعلياً يمكن تطبيقه على الأرض، ولا نريد كلمات معسولة".

قاسم، وخلال حفل تأبيني اقيم في حسينية البرجاوي في بيروت، قال: "نحن ندعو لإنجاز صيغة توافقية ملائمة، ونعلم تماماً أنها تتطلب شجاعة وإقداماً". واضاف: "سنكون مع الشجعان وسنساندهم لصيغة توافقية تحمي لبنان، لنمنع بعض النقيق الذي يصدر من هنا وهناك والذي لا يريد للتوافق أن يحصل لأنه سيكون على حسابه". 

رئيس هيئة أركان المنطقة الشمالية في الجيش الاسرائيلي: "حزب الله" يقوم بعملية تسلّح واسعة النطاق

في المقابل، اعتبر رئيس هيئة أركان الجيش الاسرائيلي في المنطقة الشمالية الون فريدمان أن "أبرز ما حققته حرب لبنان الثانية فرض الأمن والهدوء على طول الحدود الشمالية وتسديد ضربة قاضية للنظرية التي كانت تنادي فيها منظمة "حزب الله" حول امكانية خوضها حرباً مع اسرائيل والانتصار بها".

وإذ أشار، في حديث للاذاعة الاسرائيلية، الى أن "منظمة "حزب الله" تقوم بعملية تسلح واسعة النطاق حيث تجمع وسائل قتالية بأعداد أكبر مما كانت بحوزتها قبل حرب لبنان الثانية"، رأى فريدمان أن "عدم اطلاق صواريخ أو حوادث اطلاق نار ومحاولات ارتكاب اعتداءات ضد اهداف اسرائيلية على مدار السنوات الثلاث التي مرت منذ  انتهاء الحرب تدل على استعادة الجيش قوة ردعه حيال "حزب الله" والتنظيمات التي تعتبرها معادية لها"، معتبراً أن "حزب الله" كان ولا يزال منظمة ارهابية تسعى على المدى البعيد الى تنفيذ أعمال معادية لاسرائيل وعلى رأس اهدافها اختطاف جنود ومدنيين اسرائيليين". 

موسى: الحديث عن التقليل من الدور المحوري لمصر في المسألة اللبنانية نظرة سطحية

شدد الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى على أنّه "لا توجد في المفاهيم السياسية ما يمكن القول عنه أن دولاً سحبت زمام المبادرة من مصر في ملف التهدئة الفلسطينية، ففي النهاية مصر هي التي تولّت الملف من جديد"، مشيرًا في هذا السياق، إلى "ما جرى تداوله في بعض الأوساط السياسية خلال الأزمة اللبنانية حين تدخلت لحل الأزمة دول أخرى مثل قطر، فدار الحديث عن التقليل من الدور المحوري لمصر في المسألة، ولكن هذه النظرة سطحية للغاية وتشير إلى أطراف لا تفهم اللعبة السياسية ولا تفهم حجم التغيرات التي طرأت على العالم، ولا تفهم أيضا طبيعة كل مشكلة وأطرافها، ومن يستطيع أكثر من غيره تقديم الحلول في المشكلة الراهنة".

وتابع موسى: "لكن إذا كان المقصود أن يكون الدور المصري واضحاً في كل المشكلات العربية فإن كل مصري يرغب في هذا، ولكن يجب أن ننظر إلى الأمور نظرة أعمق في ظل الظروف والمتغيرات الجديدة والدولية والإقليمية". موسى، وفي حديث إلى صحيفة "أوان" الكويتية، نفى أن تكون الجامعة العربية تخلّت عن دورها هي الأخرى في ملف التهدئة الفلسطينية، مشيرًا إلى أنها "لم تبتعد عن دورها في القضية وأن الجهات الأخرى التي تتولى عملية التهدئة جهات عربية أيضا، وأن كل الخطوات التي تحدث تكون الجامعة العربية طرفاً رئيساً فاعلاً فيها، موضحًا أنه عندما تبادر اليمن أو تتبنى السعودية مبادرة تهدئة أو تتولى مصر زمام المسألة فإن هذا لا يعني أن جامعة الدول العربية تخلّت عن دورها، على العكس فهذه كلها أطراف تقدم المساعدة في تحقيق الهدف النهائي". 

ديبلوماسي رفيع لـ"اللواء": القرار الظنّي للمحكمة الدولية في غضون 3 أسابيع

نقلت صحيفة "اللواء" عن ديبلوماسي رفيع اعتقاده أن "حزب الله، الذي يجيد القراءة بين السطور العربية عمومًا وبين السطور السوريّة تحديدًا، تعزّزت لديه القناعة بأن الوحدة الوطنية وتماسكها وتضامنها حوله وحول خطابه ومهمته هي التي تحمي المقاومة وكوادرها، لا منطق الصفقات الايرانية الأميركية او السورية الاميركية". وتحدث الديبلوماسي عن "ترقّب الحزب لمآل مسار المحكمة الدولية الخاصة بلبنان، في ضوء التسريبات والمعلومات التي تصل بالتواتر الى بيروت، وليس ما نشرته "دير شبيغل" الألمانية قبل شهر ونيف عن سيناريو القرار الظني والمعطيات التي صارت في عهدة المدعي العام الدولي سوى جزء يسير مما يتم التداول به في دوائر مغلقة عن قرب صدور القرار الظني في جريمة اغتيال الرئيس رفيق الحريري وعن مرتكزات هذا القرار لجهة الادلة والتحليل الجنائي والاستخباري والامني".

وتوقف الديبلوماسي عند ما أُشيع أخيرًا من ان القرار الظني سيصدر في غضون 3 اسابيع وليس في مطلع السنة المقبلة، فأشار الى ان بعض المعطيات "غير الموثقة" التي وصلته ترجّح ان يصدر هذا القرار "في غضون اسبوعين الى ثلاثة". ولفت الى ان ما تسرّب اليه عن مضمون هذا القرار "يشبه رواية دير شبيغل". وأظهر الديبلوماسي حرصًا على عدم تبنّي ما ورد اليه من معلومات، وذهب الى حد القول انّه "يعجز عن تأكيد صحتها، لكنه يلج من هذا الباب المعلوماتي ليصوغ تحليلاً شخصيًا عن مجموعة من المعطيات تتقاطع عند المحكمة الدولية". وأضاف: "لم يتوقف أحد بتمعّن عند الربط الذي اورده مكتب المدعي العام الدولي دانيال بلمار، في بيانه الاخير، بين تلقيه العلاج في كندا وبين تزخيم اجراءات التحقيق، كما أن استحضار بعض المعارضة، وخصوصًا المقرّبين من الحزب ومن دمشق، الهجوم على المحكمة الدولية من دون مناسبة، وعلى رغم ابتعاد بلمار عن الصورة منذ التقرير الفصلي الأخير مؤشر في حد ذاته، خصوصًا ان الهجوم تركّز اكثر من مرة على شخص المدعي العام عبر اتهامه بالعمالة وبأنه وجه آخر لمخطط استكمال حرب تموز 2006، وبأنه اسوأ وأخطر من ديتليف ميليس". 

سوريا توجه رسالة انتقاد لأمين عام الأمم المتحدة

في غضون ذلك، وجهّت سوريا عبر مندوبها الدائم في الأمم المتحدة بشار الجعفري رسالة انتقاد شديدة اللهجة إلى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، لما اعتبرته "إقحامًا لنفسه في أمور ثنائية بين لبنان وسوريا، في تقريره العاشر لتطبيق القرار 1701"، مشيرةً في الرسالة إلى أن "القرار المذكور كان يهدف إلى وقف الهجمات الإسرائيلية على لبنان". وأضافت: "لذلك نستغرب زجّ الأمين العام ومبعوثه الخاص مايكل وليامز إسم سوريا في تقريره الحالي، لأنّها غير معنية بالقرار، بل المعني بتنفيذه هو لبنان وإسرائيل".

وتناولت الرسالة التي وّزعت كوثيقة رسمية على أعضاء مجلس الأمن، بالتفصيل تطوّر العلاقة اللبنانية ـ السوريّة منذ القمة التي عُقدت العام الماضي بين رئيسي البلدين والتي تُوّجت بالتبادل الديبلوماسي. وطالبت سوريا الآخرين بعدم التدخل في مسيرة هذه العلاقات وتطوّرها، "لأنه يسيء إلى الإنجازات"، مؤكدةً أنها "ستواصل العمل لدعم وصيانة سيادة لبنان وسلامته الإقليمية، بما في ذلك دعم الحوار الوطني اللبناني". كما شددت على أن "العلاقات الثنائية لا تدخل في إطار تنفيذ الـ1701، وأن تحديد الحدود وترسيمها يعود النظر فيه إلى السلطات المعنيّة في كل من سوريا ولبنان"، لافتةً إلى توجيه رسائل عدّة إلى المنظمة الدولية عن الاستعداد لتحديد الحدود وترسيمها بدءاً من الشمال وصولاً إلى الجنوب "على أن تبقى عملية ترسيم الحدود في مزارع شبعا متعذرة بسبب الاحتلال الإسرائيلي".

إلى ذلك، جاء في الرسالة السوريّة أن "السلاح الفلسطيني مسألة لبنانية فلسطينية بحتة تحكمها بنود اتفاق القاهرة 1969". ورأت دمشق أن "إغفال الأمم المتحدة للوقائع يشجع إسرائيل على التمادي في انتهاكاتها بما يهدد سلامة لبنان وأمنه واستقراره جدّياً"، مشيرة في هذا السياق "تحديداً إلى اكتشاف شبكات التجسّس والتخريب". 

شويري يقدم استقالته من الحزب "الديمقراطي اللبناني"

وبالعودة إلى الشأن الداخلي اللبناني، فقد علم موقع "nowlebanon" أن نائب رئيس الحزب "الديمقراطي اللبناني" زياد شويري قدم استقالته من الحزب الذي يرأسه وزير الشباب والرياضة طلال ارسلان بعد التباين في وجهات النظر، وتأتي هذه الاستقالة عشية المؤتمر العام الذي يعقده "الحزب الديمقراطي" وتتخلله انتخابات وتعيينات في بعض المراكز. 

إطلاق رصاص وسلب سيارات.. إحداها مسجلة باسم حاكم دبي

أمنيا، أفادت "الوكالة الوطنية للاعلام" أن "مرافقين لرئيس "المركز الوطني للعمل الاجتماعي" كمال الخير في منطقة المنية أقدموا على إطلاق النار من سلاح حربي، على الرقيب أول في أمن الدولة نزيه شاكر، وهو ابن شقيقة النائب السابق صالح الخير، ما أدى إلى اصابته وإصابة زهير الخير وأحمد الخير، ونقلوا جميعاً إلى مستشفى الخير.

وقد قامت قوة من الجيش بمداهمة منازل المعتدين وأوقفت ثلاثة منهم، وتتابع الأجهزة الأمنية تحقيقاتها لكشف ملابسات الاعتداء.

الى ذلك، صدر عن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة بلاغ أشارت فيه الى أنه "عند الساعة السابعة إلا ربعا من فجر السبت وفي محلة جونية ـ جسر السراي، أقدم مسلحان على سلب جيب نوع "نيو رانج" لون أبيض صنع 2006، حيث أنزلا صاحبها منها وفرّا على متنها إلى جهة مجهولة".

وتابع البيان: "بناءً على اتصال فوري بغرفة عمليات جونية، تمّ تعميم تفاصيل عملية السلب على الدوريات والحواجز، بغية توقيف السالبيَن، وبعد 10 دقائق رصدت السيارة المسلوبة في محلة الدورة ـ سيتي مول، من قبل دراج في مفرزة سير الجديدة، فحاول الأخير توقيفها فلم يمتثل سائقها وأقدم على صدم الدراجة النارية وصعد على الرصيف الفاصل وفرّ بإتجاه طريق مار يوسف ـ الإتحاد، فاضطر الدراج إلى إطلاق النار بإتجاه السيارة المذكورة بغية توقيفها، وتابع مطاردته لها في الأحياء والشوارع المحيطة، وحوالي الساعة الثامنة من التاريخ ذاته عثرت دورية من مفرزة الجديدة القضائية على السيارة المسلوبة في محلة الدكوانة ـ مار روكز ، والعمل جارٍ لتوقيف السالبين".

وقد نوه المدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء أشرف ريفي بالدرّاج الذي طارد منفذي عملية سلب السيارة، ومنحه مكافأة فورية تقديراً لجرأته وشجاعته اللتين أدتا إلى إحباط السرقة.

ومن جهة ثانية، صدر عن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة بلاغ أشارت فيه الى أنه "بتاريخ 8/7/2009 توفرت معلومات لمكتب مكافحة المخدرات الإقليمي في البقاع عن وجود سيارة نوع هوندا متوقفة على مفرق بريتال ـ البقاع بشكل مشبوه، وبناءً لإشارة القضاء المختص توجهت قوة من المكتب المذكور إلى المحلة وبتفتيش السيارة، التي تبين بأنها مسروقة من محلة طاريا، وعثر بداخلها على مئة وخمسة وسبعين ألف حبة "كبتاغون" معبأة داخل مئة واثنين وستين كيساً من النايلون الشفاف تم ضبطها، والعمل جارٍ على توقيف المتورطين".

أمنيا أيضا، أفادت "الوكالة الوطنية للاعلام" أنه "عند الأولى والربع من فجر السبت وعلى اوتوستراد صوفر، اعترض خمسة اشخاص مسلحين بمسدسات وبنادق رشاشة على متن سيارة رباعية الدفع من نوع "شيروكي" قاتمة اللون مجهولة باقي المواصفات، سيارة من نوع "تويوتا-ليكزوس" بيضاء اللون تحمل اللوحة 999/دبي كان يقودها سيف خلفان خرباش (اماراتي الجنسية)، مسجلة باسم حاكم دبي الشيخ حمدان بن محمد راشد آل مكتوم، واجبر المسلحون السائق على النزول من السيارة وترك محركها شغالا وقام أحد المسلحين بقيادة السيارة بسرعة وفر بها شرقا باتجاه البقاع، فيما لم يتمكن المسلوب من معرفة هوية الأشخاص او أي مواصفات لهم بسبب سرعة تنفيذ عملية السلب". 

لبنان يتسلم من سويسرا قطعة أثرية إغريقية سرقت العام 1981

تسلم وزير الخارجية والمغتربين فوزي صلوخ من السفير السويسري في لبنان فرانسوا باراس قطعة أثرية ثمينة، هي عبارة عن رأس رخامي روماني من الطراز الإغريقي كان اكتشف في العام 1970 في حفريات موقع معبد الإله أشمون في بستان الشيخ في صيدا، لكنه سرق في العام 1981 من مستودعات المديرية العامة للآثار في جبيل.

بدوره، سلم صلوخ القطعة الأثرية الى وزير الثقافة تمام سلام في حضور سفير لبنان في سويسرا حسين رمال والمدير العام للآثار فريدريك الحسيني.

وكانت السلطات السويسرية قد تمكنت بالتعاون مع المكتب الفدرالي السويسري للثقافة من وضع اليد على هذه القطعة التي كانت معروضة للبيع في مزاد علني في سويسرا، وعلى الأثر طلبت وزارة الثقافة اللبنانية من وزارة الخارجية والمغتربين العمل على استعادة القطعة بواسطة السفارة اللبنانية في بيرن. 

السلطات الإيرانية تعتقل عالمًا إيرانيًا - أميركيًا

إقليميًا، أعلنت منظمة "الحملة الدولية من أجل إيران المدافعة عن حقوق الانسان" أن عالم الاجتماع الايراني ـ الاميركي كيان تاج بخش اعتُقل في منزله بطهران "من دون اي مبرر قانوني". وأضافت المنظمة في بيان ان "عناصر من الشرطة اعتقلوا الدكتور كيان تاج بخش مساء التاسع من تموز، دون أن يقدموا اي مبرر قانوني لاعتقاله واقتادوه الى مكان ما زال مجهولا".

وأشارت المنظمة الى ان "تاج بخش ينضم الى اكثر من 240 آخرين من المحامين اللامعين والناشطين والصحافيين والاساتذة والمدافعين عن حقوق الانسان والطلبة الايرانيين الذين اعتقلوا من دون مذكرات في منازلهم او اماكن عملهم من قبل عناصر غير معروفين واقتيدوا الى اماكن لا تزال مجهولة". وأعربت عن "قلقها العميق على مصير هؤلاء الاشخاص المعتقلين الذين يزداد عددهم كل يوم". واعتبرت المنظمة من جهة اخرى ان هؤلاء الاشخاص يمكن ان يتعرضوا للتعذيب.

  • JJABOUR

    "الوحـدة"... "لا أن تكون هناك يد تلوي أخرى"...KAMA LA NAKBAL< AN YAKOUNA KATIFA HIZB ALLAH A'ALA MIN KATAFINA, KAMA LA NAKBAL AN YAKOUNA KATAFINA A'ALA MIN KATAFIHI...KAMA LA NAKBAL KATiyan, AN YAKOUNA WIFAKOUNA MARFOOD< WA WUIFAKAHO< MAFROUD ALAINA...FA MA NARFOUDAHO, HOWA< AL TAHAKKOM BINA< BI ISM EL WIFAK< WA TAWAFOK WAL TAKASOM...AL SADER ANHO...BI KUWAT SILAHAHO

    12 تموز 2009